السبت، 30 يوليو، 2011

أقتبآآسآت من ايميلي


هناك قصة مشهورة في الأدب الفرنسي اعتمدت على واقعة حقيقية حدثت في باريس قبل فترة طويلة.. ورغم أنني لم أعد أذكر الأسماء والتفاصيل إلا أنني أذكر المغزىوالمفارقة - وبالتالي سمحت لنفسي بإعادة صياغتها على النحو التالي
... كانت هناك شابة جميلة تدعى (صوفي) ورسام صغير يدعى (باتريك) نشآ في احدى البلدات الصغيرة.. 
وكان باتريك يملك موهبة كبيرة في الرسم بحيث توقع له الجميع مستقبلا مشرقا ونصحوه بالذهاب إلى باريس. وحين بلغ العشرين تزوج صوفي الجميلة وقررا الذهاب سويا إلى عاصمة النور.. 
وكان طموحهما واضحا منذ البداية حيث سيصبح (هو) رساما عظيما (وهي) كاتبة مشهورة. وفي باريس سكنا في شقة جميلة وبدآ يحققان اهدافهما بمرور الأيام.. 
وفي الحي الذي سكنا فيه تعرفت صوفي على سيدة ثرية لطيفة المعشر
وذات يوم طلبت منها استعارة عقد لؤلؤ غالي الثمن لحضور زفاف في بلدتها القديمة
ووافقت السيدة الثرية وأعطتها العقد وهي توصيها بالمحافظة عليه. ولكن صوفي اكتشفت ضياع العقد بعد عودتهما للشقة فأخذت تجهش بالبكاء فيما انهار باتريك من اثر الصدمة..
وبعد مراجعة كافة الخيارات قررا شراء عقد جديد للسيدة الثرية يملك نفس الشكل والمواصفات
ولتحقيق هذا الهدف باعا كل مايملكان واستدانا مبلغا كبيرا بفوائد فاحشة
وبسرعة اشتريا عقدا مطابقا وأعاداه للسيدة التي لم تشك مطلقا في انه عقدها القديم.
غير ان الدين كان كبيرا والفوائد تتضاعف باستمرار فتركا شقتهما الجميلة وانتقلا إلى غرفة حقيرة في حي قذر.. 
ولتسديد ماعليهما تخلت صوفي عن حلمها القديم وبدأت تعمل خادمة في البيوت. أما باتريك فترك الرسم وبدأ يشتغل حمالا في الميناء.. 
وظلا على هذه الحال خمسة وعشرين عاماً ماتت فيها الاحلام وضاع فيها الشباب وتلاشى فيها الطموح.. 
وذات يوم ذهبت صوفي لشراء بعض الخضروات لسيدتها الجديدة وبالصدفة شاهدت جارتها القديمة فدار بينهما الحوار التالي
 عفواً هل انت صوفي؟ 
 نعم، من المدهش ان تعرفيني بعد كل هذه السنين!! 
 يا إلهي تبدين في حالة مزرية، ماذا حدث لك، ولماذا اختفيتما فجأة!؟ 
 اتذكرين ياسيدتي العقد الذي استعرته منك!؟.. لقد ضاع مني فاشترينا لك عقدا جديدا بقرض ربوي ومازلنا نسدد قيمته.. 
 يا إلهي، لماذا لم تخبريني يا عزيزتي؛ لقد كان عقدا مقلدا لا يساوي خمسه فرنكات!! 
 هذه القصة (المأساة) تذكرتها اليوم وأنا أقرأ قصة حقيقية من نوع مشابه..
قصة بدأت عام 1964حين هجم ثلاثة لصوص على منزل كارل لوك الذي تنبه لوجودهم فقتلهم جميعهم ببندقيته الآلية. ومنذ البداية كانت القضية لصالح لوك كونه في موقف "دفاع عن النفس". ولكن اتضح لاحقا ان اللصوص الثلاثة كانوا أخوة وكانوا على شجار دائم مع جارهم لوك. وهكذا اتهمه الادعاء العام بأنه خطط للجريمة من خلال دعوة الاشقاء الثلاثة لمنزله ثم قتلهم بعذر السرقة.. وحين أدرك لوك! ان الوضع ينقلب ضده اختفى نهائيا عن الانظار وفشلت محاولات العثور عليه.. 
 ولكن، أتعرفون اين اختفى!!؟ 
 في نفس المنزل في قبو لا تتجاوز مساحته متراً في مترين. فقد اتفق مع زوجته على الاختفاء نهائيا خوفا من الإعدام. كما اتفقا على إخفاء سرهما عن اطفالهما الصغار خشية تسريب الخبر للجيران..
ولكن الزوجة ماتت بعد عدة أشهر في حين كبر الأولاد معتقدين ان والدهما توفي منذ زمن بعيد. وهكذا عاش لوك في القبر الذي اختاره لمدة سبعة وثلاثين عاما. اما المنزل فقد سكنت فيه لاحقا ثلاث عائلات لم يشعر أي منها بوجود لوك.. 
فقد كان يخرج خلسة لتناول الطعام والشراب ثم يعود بهدوء مغلقا باب القبو.. غير ان لوك اصيب بالربو من جراء الغبار و "الكتمة" واصبح يسعل باستمرار. وذات ليلة سمع رب البيت الجديد سعالا مكبوتا من تحت الارض فاستدعى الشرطة. وحين حضرت الشرطة تتبعت الصوت حتى عثرت عليه فدار بينهما الحوار التالي
 من أنت وماذا تفعل هنا!!؟ 
اسمي لوك وأعيش هنا منذ 37عاما (وأخبرهم بسبب اختفائه)! 
 يا إلهي ألا تعلم ماذا حصل بعد اختفائك!!؟ 
لا.. ماذا حصل؟ 
 اعترفت والدة اللصوص بأن أولادها خططوا لسرقة منزلك فأصدر القاضي فورا حكما ببراءتك!! 
لا تضيّع حياتك بسبب حماقة غير مؤكدة 

الجمعة، 29 يوليو، 2011


أدِم الصيـام مع القيـام تـعـبدا..فكلاهمـا عـمـلان مقبـولان //
قم في الدجى واتل الكتاب ولاتنم..إلا كنومة حائر ولهان //
فلربمـا تـأتـي الـمنية بـغتة..فتسـاق من فـرش إلى اكـفـان //
ياحبذا عينان في غسق الدجى..من خشية الرحمن باكيتان //

رمضان مبارك



هذآ هو اقبل سيد الشهور الذي لا اعلم كيف سوف استقبله !!
رمضان الشهر الذي نستقبلها في كل سنه ونحنا مجتمعون 
وهذه السنه لن تكون ك سبق عهدها ,,
سوف اقول ودعاً لتلك السنين التي كنت نجتمع فيها ع تلك السفره
في رمضان المبارك 
اما هذي السنه ,, ستكون السفره ليس بها ما ينيرها !!
الي الجنه امي ورمضان مبارك لكِ وانتِ بالجنه بـ اذن الله 
رمضآن مبارك لكم أيضاً
بقلمي 
*صوفيا عبد الله 

الاثنين، 25 يوليو، 2011





لقد حآولت حآولت ان اصبح تلك الفتآة السعيده 
ولكن السعاده لن تاتي الا بالعمر مره 
لذلك .!!
السعاده امر يصعب ايجاده ,,
وحينما نجدهآ علينا ان نتشبث بها بقوه 
أو سنفقدهآ من جديد ..
بقلمي
* صوفيآ عبدالله

عندما لا أفههم الامور




أحياناً لا أفهمُ الأمور كما تبدو عليها ..
كما لو أني أحتاجُ أن يحضروا لي لوحاً و قلماً ..
و يُجلسوني على كُرسيٍّ صغير ..
و يبدؤوا بـ سردِ كل تلك الأشياء التي لا أستوعِبها جيّداً ..
و يُخبروني إيّاها منذُ أن بدأت .. و كيف بدأت
أشياءٌ كثيرة تُشغِلني و تُثيرُ فيّ التساؤل ..
لمَ حدثت؟
و لمَ الآن؟
أشعرُ وكأنّي طفلةٌ صغيرة ..
للتوّ استيقظت ..
فـ وجدت نفسها تسألُ عن كل شيء
و كأنّها لا تفهمُ أيّ شيء!

*آسمـآء عدنـآن ..

لأيغفر غيآبهم



هؤلاءِ … لا يُغفر غيابهم أبداً

الأشخاص القريبين جداً - خاصه
الذين نحتفظ بصور ثابته لهم , أبداً
و بحب واحد و صادق 
الذين نعرف ردات فعلهم سابقاً ,
وحتّى قبل أن نفعل !

اللذين لديهم دائماً مكان لإستقبالنا .
اللذين يعرفون مما نحزن , ومما نشكوا !
ويعرفون كيف يؤلمنا بعض الغياب , فيُضمّدون فينا الجراح قبل أن تأتي .

اللذين يعلمون كيف نفرح !
وبرؤيتهم ندرك سعه العالم

هؤلاءِ … لا يغفر غيابهم أبداً
فعلاً لا يغفر :")

الأحد، 24 يوليو، 2011





أخبرتها بأن الطريق مظلم .. السواد حالك .. ولن نرى سوى أنفسنا والقمر !
ورغم ذلك ، رمت كل النهايات اليائسة خلفها وركضت إليّ .. ممسكة بيدي
لشدة ثقتها بي .. كفرت بكل أنواع اليأس
وصنعت مني تمثالاً للأمل يحمل شعلة النجاح
وحبي لها .. جعلني أكفر بكل أنثى سواها !
أيا من آمنت بي ..
قد أخذل نفسي يوماً ما .. ولكني أقسم بأني لن أخذلك ما حييت !

*مشاري عبدالرحمن

الخميس، 21 يوليو، 2011




الاستغفار




“يارب فزدني من حبك
زدني من حبك 
فأنا رغم عطائك أشواق
وأنا رغم سخائك مشتاق
زدني من حبك
حتى لا أحتاج إلى أحد
زدني من حبك حتى تجعلني
أنسى أبواب الناس وسلطتهم
أنسى سوطتهم
زدني من حبك حتى أصنع آفاقي
ظني بك يا ربي كريماً 
ومحباً ورحيماً
زدني حباً يغمرني كالطوفان
يجرفني عبر الجنة”
محمد الصوياني*

الثلاثاء، 19 يوليو، 2011







يا ناقش الحنّا على كفك الزين
كفك عذاب قلوب من غير حنّا
اخلفت عقّال العرب والمجانين
خلق الله تباريك منّا ومنّا
وعادك تمشّى في المحلات ببزين
وتغريف وبرموش عينك تجنّا
بنظرتك ترسلهم يسار ويمين
احد ٍ تبنّج معك واحد ٍ معنّا
يدبك وحظّه خابره دايما ً شين
ما قد خبرته في المدابك تهنّا
يشكي على الادنين منّك والاقصين
وشكا علينا منك حتى فتنّا
وجينا نتفرج مثل باقي المعنّين
اللي شكا واللي لعيناك غنّا
حتى اجتمعنا فوق سته وعشرين
وكل ٍ يجهّز جيش غزوة مهنّا
وجنّا البني المترفات المزايين 
ولا التفتنا صوبهن يوم جنّا
الناس مثلك فيهم رجيل وايدين
بس انت غير ومنوة اللي تمنّا
كفك لحاله يجعل القاسي يلين
تومي على البزران ونطيح حنّا !!
شي ٍ جرى صاحين والا خبالين
لكن عسى الله يرفع الذنب عنّا

كح كح كح هذا النقش من عرس اخوي >/////////////////////<

الاثنين، 18 يوليو، 2011



حين نمر بالأمآكن التي تحمل الكثير من الذكريآت  ’
ونقف أمام كل زاويه , مسترجعين كل الأحداث ..
في الوآقع ..
نحن لآ نشتآق لتلك الأوقات فقط ..!
بل إننا نشتآق لِ أنفسنا / كيف كنا حين ذآك .. 
نشتآآق أن نعود لِ ممارسة تلك التصرفآت من جديد’
وَ نشتآق لِ ذآتنا أكثر من الأمآكن .. 

الثلاثاء، 12 يوليو، 2011


حينَ كُنت صَغيروَ سَقط أول أسنآنيْ . . !
أخبرونيْ أن أحذِفَه بَـ إتجآه آلشَمس و أصرُخ بِـ أعلىَ صوتيْ ,
" يآشَمس يآ بَعيدَه , هآكِ سنً قدَيم ’ و آعطيني جَديدَ "
كمآ آخبرونيَ فعَلت . ,
وفِعلاً حصَلتُ علىَ أسنآنَ جَديدَه . .
شَعرتُ بِ الإمتِنآن لِ آلشَمس , و أصبَحتُ [ أحبُ آلنهآر وَ أكرَه آلعِتمَه ] !


وفيْ يومِ مآ شعَرتُ آن قَلبيْ آلقَديم قَد سقَط منيْ
فَ حذَفته للشمَس مُردّدةً نفسَ الطلَب ؛
" يآشَمس يآ بَعيدَه , هآكِ قلبُ قدَيم ’ و آعطيني جَديدَ "
. . . ومرَت سِنييين . . . , وَ مآزِلتُ علىَ قلبيَ آلقَديم !
رُبمآ لِأنيَّ كبرتَ أو ربمآ لِأنَّ شمسيْ لَم تعُد [ تَصغيْ . . ]





‏​‏​‏​‏​‏​​‏​ مٱ ٱسخف ٱلَبشر حينْ . ,
يفسرونْ ٱقوٱلَگ علَى هوٱهم . . !

بقلمي =(





عندمآ أكون وحيده ,, أووه صحيح فـ أنا دوماً وحيده الأن
لا من أحد يقول لي شيء أو أسمع ذلك الصوت الشجين
في هذي الوحده تخآطرني الذكريآت والضحكآت والأورق السعيده
فترتسم بطريقه عفويهً أبتسسسآمه تشق شفاتينِوترسم غمزة في وسطِ خدي
ولكن حينما تكون تلك الأبتسآمه ,, تتسآقط معها قطرآت من الدموع 
لا أعلم هل هي قطرآت فرح أم حزن
ربما قطرآت ندم ع الأمنيآت التى تحطمت
ع الأوقآت التى لم أدركها جيداً ,, ع تلك الأيآم التى أقول لها عودي
فهي لن تعود أبداً أرغب كثيراً أن ارتمي بحضن تلك الذكريآت 
وأقول لها خذني معك فليس لي أحد هنآ بوآقعي,, خذني معكِ إلى الخيآل ,,
فقد كرهت وآقعي ومآضي و لآ أريد غير ذكريآت و خيآلي !!
أمنيآت تبعثرت مع الريح وأورق تسقطت مع فصل الخريف 



بقلمي 
صوفيآ عبدالله





فضفضه قديمه لي 3>






يتوقف الوقت هنا لحظه !!
في صبآح يوم الجمعه المبآرك يعيدني الى أيآم ليس بالبعيده أبداً
أيآم تجعل من الوحده أسيرة قلبي آيآم تعتصر فيهآ الألم والقهر
[أبــريل]
وبالذآت الجمعه من أول أبريل ,, كآنت قآآسي 
لحظه !!
ليس العتب ع الزمن فـ العتب ع انفسنآآ نحن
تغيرنا وتغير كل شيء بحولنا !!
هل نحن أم الزمن ,,
آهـ ويليتها أحد يسمعهآآ
أختلآلآط بالكلأم وأختلآط بالاسلوب والنفسيه أيضاً
و وحده قآهره
5 أمآكن جميعهآ خاليه ,, وتبقي خآليه 
للأبد !!
أبريل 
حقاً أني اكرهك فقد أخذت أغآلي من عندي 
فضفضتي تصوري تعديلي ^^
صوفيآ عبدالله

كيف اشكرك 3>


يا من أحبك كيف اشكرك ؟!

مرت بى لحظة سكون وقفت أتأمل حالى
وأدقق النظر فى نفسي فوجدت أن هناك أشياء كثيرة 
لم أدرك نعمها من قبل ولم أحمد عليها ربي من منحني إياها
أفقت من غفلتي ومن لحظة سكوني
تارك لساني يلهج بحمد الله وقلبي يشدو بشكر الله وعيني تلمع خشية من الله

فـ كيف أشكرك يا من خلقتني
كيف أشكرك يا من أكرمتني
كيف أشكرك يا من كسيتني
كيف أشكرك يا من أويتني
كيف أشكرك يا من سترتني 

كيف أشكرك يا من أهبتني نسيماَ يشم
كيف أشكرك يا من رزقتني عيناً ترى
كيف أشكرك يا من منحتني فماً يتحدث
كيف أشكرك يا من مننتني على بآذن تسمع
كيف أشكرك يا من اعطيتني يداً تلمس وأصبعاً يمسك ورجلاً تمشي وتقف

كيف أشكرك يا من اسريت الدم بعروقي
كيف أشكرك يا من منحتني نعمة الإسلام
كيف أشكرك يا من منحتني نعمة العقل
كيف أشكرك يا من رزقتني بأب وأم صالحين
كيف أشكرك يا من أعطيتني صحبة صالحة
كيف أشكرك يا من جعلتني احيا ببلد آمن

كيف أشكرك يا مفرج الكروب
كيف أشكرك يا مزيل الهموم
كيف أشكرك يا ميسر العثرات
كيف أشكرك يا من ادعوك فتستجيب
كيف أشكرك يا من بذكرك تطمئن القلوب
كيف أشكرك يا من جعلت قلبي ينبض بحبك

إن أحب أحداً منا إنساناً
فيبذل كل ما في جهده ليرضي عنه
ولله المثل الأعلى
فكيف بك أنت يا إنسان كل ما أنت فيه من نعم لا تعد ولا تحصى
من الخالق المنان (الله) عز وجل
فهل فكرت يوماً أن تشكر حبيبك وتحمده على عطاياه ورزقه ؟!

فلنبدأ معاً ..
كل يوم نجلس لحظات مع أنفسنا نتفكر نتأمل
ونحمد الله ونشكره على فضله ونعمه
لكِ يزيد من فضله وكرمه
فقال تعالى ( لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ) صدق الله العظيم

- اللهم ما اصبح بي من نعمة او بأحد من خلقك فمنك وحدك لاشريك لك لك الحمد ولك الشكر 

الجمعة، 8 يوليو، 2011

أمنيهـ


أحد أكثرِ الأشياء التي أتمناها
عودةة الموتى
 " !
ففي كُل مرةٍ أفقدُ أحدهمْ أشعر كأننيَ أفقدِ جزءاً من روحي
مؤلم هو الإشتيآقُ لمن همَ يتنفسونَ هواءاً غير هوائنا
و الأكثرُ إيلاماً هوَ آشتياقيَ لك ,
حفظَ لي ربي ماتبقى منهم
وأخذ روحي قبلَ أنْ أفقد جزءاً منهآ

^_^



وسآئط .~





3/>



شخصَ دخلٌ في آعمآإقَ قَلبيِ
هو الوحُيدَ من العآإلمَ آحسَ فينيَ
آكثٌر شخصَ حبيته وكآإنَ مثلَ ظليَ..*
هوَ توآإمِ روٌححيَ 
آتمنىَ آن آفعلَ له الكثَيرِ لآسعآإديهَ
تمنيتَ آن يفهمَ شعوريَ آتجآإه
وآنَ آكٌونِ بقربهُ وآإعيشَ عمريَ معآإهُ
فهوُ لمً يعلمَ حبيَ لهٌ..‘
فآإكتشتفَ آن لفترة التيَ كنت بعيدٌ عنهٌ
آن الدنيآإ بدونه ليس لهآإ طععمَ
لمَ آجد السعآإدة وجدت بآإبَ التفكيرٌ
 لكنٌ لمَ يِشعرٌي فينيَ
فآإتمنى له حيآإة سعيدة
ربيَ آحفظه آيٌن م كآإنَ.؟!
ووفقهُ في دنيآإه معَ منَ يحِبٌ.؟!



سعداء


إنكم سعداء .. ولكن لا تدرون !

سعداء إن عرفتم قدر النعم التي تستمتعون بها ،
سعداء إن طلبتم السعادة من أنفسكم لا ممن حولكم ،
سعداء إن كانت أفكاركم دائماً مع الله ،
فشكرتم كل نعمة و صبرتم على كل بَلِيَّة
فكنتم رابحين في الحالين ، ناجحين في الحياتين ~



الشيخ علي الطنطاوي 

الخميس، 7 يوليو، 2011

كلآم الناس ~


الصلاه



أذآ ما جآبك الشوق..~




بعد ذاڳ الغيآب !


والسھر والعذآب . . 


” حبيبي ” حن وإتصل !


ڳنٺ وحدي { ڳنٺ أبڳي } ~
ڳنٺ أتخيل وأنتظر . . 
فجأھ رن جوآلي !!


رديت ومن صدمتي سڳت وهو ساڳت!!


قلت: ألو . .
قآل: فلآن ؟
قلت:  ھلآ . .
قآل:  نآيم، دقيت بوقت غلط !


ضحڳت بشويش
واللّھ ضحڳت


ثم قلت: نآآآآيم !!
وإﻧت خليتني أعرف أنـآام . .
إﻧت ترڳتني وانـآا ڳل يوم بعد الفجر
أسھر معاڳ لين قبل الظھر
![ وبدقآيق أنـآام ]!
أي نوم الليـۓِ تقول ﻋنّھ ‏​‏​‏​‏​‏​يـآا فلآن !!
ڳلھآ سآعتين وأقوم، إنا بس أغفى 
من التعب وأڳمل يومي سھرآن . .


إلآ صح ﻣآا قلت ليـۓِ:
وش الليـۓِ ذڳرڳ بي ‏​‏​‏​‏​‏!!


لآ تقول ﻣآا نسيتڳ ! لآ تقول ﻣآا جفيتڳ !
لآ تقول بآقي أحبڳ وﻓيڳ هيمآن


أححد ترڳڳ ؟
أححد زعلڳ ؟
أححد جرحڳ ؟


وإتذڳرت إن حآلتي تشبھڳ وأڳيد بفھمڳ


أعترف أحبڳ . .
وأعترف أبيڳ . .


بس للأسف حنّـآا إﻧتھينا من زمآن !



صدّق الليـۓِ قآل : 

” إذا مأ جآبڳ الشوؤوق . .
               عيييييييييييييييب 
               تجيبڳ الحآجھ “ </3
    

=)

أمك يآآ فلألألأن

أم

الاثنين، 4 يوليو، 2011

فضفضتي





لآ تفقد تلك الجنه التى تسير بالقرب منك
التى تحضنك دومآ وتخفف أوجآعك
أقترب من تلك الجنه فهي الأن بين يديك
أقترب منهآ قبل لا تندم ع تلك الأوقآت الفآرغه
أحضنهآ وقبلهآ فهي
"
جنه
" تسير على الأرض 
أمي




فضفضتني =(

الأحد، 3 يوليو، 2011

تفائلــوا بالخير تجـــدوھ..~






نــار لٱ تحرق إبراهيم !!
و بحـر لٱ يغرق موسى !!
طفل ترميہ ٱمہ في النہر ،، فـ يصل إلى بيت الملڳ !!

ۈ ٱخر يرميہ ٱخوتـہ فيـے البئر
فَـينجوٱ منہ ۈ يسجن , ثم يڳون ۈزيـرٱ !!

ٱلم تتعلم مما سبـــق !!!؟

ٱن العالم ڳــلہ لو ٱجتمع على ٱن يضـــرّوڳ بـشيء , لم يمسسڳ ٱلٱ بمٱ ڳتبــــہ ٱللّہ لگ !!

فَـثق بمآ دبـــرھ و تقرب ٱليـــہ
لـعلہ عنڳ يرضـــى

ٱحسنـوٱ نياتڳمـ فعلى نياتڳــم ترزقـــون
تفائلــوا بالخير تجـــدوھ..~

السبت، 2 يوليو، 2011


هذآ الصديق اللي يوقف معك وقت فرحك وحزنك =)
يعرف اشلون يرسم الابتسآمه من وسط دموعك  =)
يفهم خآطرك مجرد مآ سمع صوتك  !.!
واشلون لو كآنت العين بالعين ؟.؟

همسه : نوني جعلني ما انحرم منكِ 

الجمعة، 1 يوليو، 2011

.. وَجدّتُ لذّة الأغَاني رآئعةٌ حينَ تتذوق تلكَ المشَآعرَ بـِ دقّة .....والشّعور بأنّها تعبّر عنْ قطَرات عاطفيّة ما ,.....فأنجَذب لها كَونُها وصفَت ما أمرّ بِه وأشْعر بأنّها [ تفْهم ] مُرآدِيْ ,,.....وَ ألْتهِم معَها رآح ـةَ وهميّة أُجامِل بهَآ إحسآسيْ مُحاوِلا تصديقُه .....الشعّور بالرّآحة رُغْما عنْه .. !

.. { فِي حين نسيت أنّ ذكر من لا تنعسْ عينُه لايَزال لسآنِي منهُ رطبًا
وَقلبِي بـِ ذكرآهـُ مُطمئنًا
مهْما كانتْ الحالة التّي تَزور مشَاعِريْ