السبت، 3 سبتمبر، 2011

احاول الوقوف !


وكالعاده احاول الوقوف من جديد
بعد محاولت فاشله بالوقوف محاولت كانت لي اشبه بالحلم الوردي
التى تحطم مع اقرب فجوه للخروج من جدارن تحمل الذكريات الحزينه 
كل ما احاول ان اتمسك بشيء ويكون بالقرب مني اجده ومن دون سابق انذار قد اختفى !
وتبعثر واندثر تحت الرمال التى احاول الوقوف عليها ولكن كلما اضع قدمي تشدني تلك الرمال وبقوه وتقول 
لا تحاولي ان تلعبي بالاقدار ابداً

صوفيا عبد الله

هناك تعليق واحد:

  1. صباحك غاردينيا صوفيا
    من منا لم يتعثر ويسقط الف مرة ؟
    من منا لم يخدعه ظلال الشمس على نوافذ حلمه حتى يدرك أنه سراب ؟
    من منا لم تخنقه عبرة في حين كان ينتظر ضحكة من قلبه ؟
    من منا لم تجرفه الأقدار حتى أسقطته في وحل العذاب ؟؟
    ولكن هل يعني أن تتوقف حياتنا عند تلك العثرات ..وهل يعني أن نقول لم يعد بإمكاني الوقوف ...ستتعثرين كثيراً كلما مرت الحياة ولكن المهم أن تعودي للوقوف وكلك ثقة أنكِ تستحقين فرصة أخرى "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف

أرائكم فيما اكتب واو فيما يروق لي =)
ونصائحكم بالتصوير والتصميم مهمه لي ^()^